الأخبار العربية

“الفن مأساة او لا يكون ” الرسامة اللبنانية فاطيمة ضيا ترسم لوحة مؤثرة حول انفجار مرفأ بيروت

متابعة : رانية مرعي – لبنان
تقديم : مفتاح الحاج – تونس
يقول الكاتب التونسي الراحل محمود المسعدي “الأدب مأساة او لا يكون ” ونحن نؤكد قول الكاتب ونقول الفن مأساة أولا يكون .
مأساة انفجار مرفأ بيروت تفاعل معها العديد من المبدعين في شتى مجالات الابداع فنيا وشعريا وكذلك في مجال الرسم مثلما أبدعت الرسامة اللبنانية “فاطيمة ضيا” التي رسمت لوحة مؤثرة ومعبرة وجدت تفاعلا كبير …..
” الفن يجب أن يفاجئ الواقع “
وهذا ما فعلته ريشة الرسامة اللبنانية فاطمة ضيا إثر الكارثة التي شوّهت مدينة الحب والجمال بيروت .

صورة كانت عصارة غضب سيطر على الفنانة بعد هول الصدمة التي هزّت الشارع اللبناني بأكمله.

في حديثي مع الرسامة فاطمة ضيا قالت أنها أفرغت شحنة الحزن التي في داخلها في لوحةٍ لم تعتقد أنّها ستترك هذا الصدى المدوّي بين الجمهور ، وأكّدت أنها تفاجأت بالانتشار الواسع الدي حقّقته لوحتها محلّيًا وعالميًّا حيث أخبرتني أنّ الفنان اللبناني العالمي “مساري ” شاركها مرّتين عنده مما ساهم في وصول هذه الصرخة إلى كلّ الأرجاء .
واللافت في الصورة ، بالرغم من الألم ، الأمل الذي تمسّكت به الفنانة من خلال الحفاظ على ألوان الحياة في لحظات سكرات الانطفاء .
وأضافت الفنانة أنّه بعد انتشار الصورة اقترحت اختها إقامة مزاد يعود ريعه إلى المتضرّرين وهذا فعلًا ما حصل واللوحة اليوم تلقى إقبالًا كبيرًا من خلال الرابط الآتي :

https://airauctioneer.com/risingangels
وأيضًا اللوحة موجودة على صفحتها

‏Instagram

‏@fdia_art

‏Facebook

‏@fdia.art1

ومرة أخرى ، يثبت الفنان اللبناني أنّه جنديّ في ساحات الدفاع عن الوطن في أوقات الأزمات كما يكون مشعل الحياة في أيام الرخاء .

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى خاص بجريدة الموجز العربي وهو محمي حسب حقوق النشر وقد يتعرض ناسخ المحتوى للمسائلة القانونية
إغلاق