مقالات الرأي

أين ترتيب حساباتك

بقلم : فهيم سيداروس

‏توقف مع نفسك للحظة، ولا تجعل التفاصيل الصغيرة تشوش عليك روعة الحياة، وجمالها.”
“فكر، وأعد حساباتك؛ لتعرف أين أنت من معنى الحياة.

‏أنت كالأغلبية تنتقد الناس، والمجتمع في كل يوم يمر عليك ولكن هل فكرت يوما بتغيير شيء من خلالك أنت؟
كم عادة سيئة نجحت في التخلص منها هذا العام؟
كم كتابا قرأت حتى اللحظة؟
علاقاتك الاجتماعية كيف حالها؟
توقف مع نفسك للحظة،
فكر، وأعد حساباتك؛ لتعرف أين أنت من معنى الحياة؟

‏اذا كنت تقف وسط خط ولا ترى بدايته او نهايته كيف تعرف من اين يبدا ؟ رتب نفسك
و أعد حساباتك و ستعرف من اين اتتيت

‏من لديه ذكاء شخصي يمكن ان يعرف من اين بدء والي اين توقف

في إحدى القرى الألمانية… كان هناك طفل يدعى (جاوس) وكان طالبا ذكيا …وذكاؤه من النوع الخارق للمألوف!!.. وكان كلما سأل مدرس الرياضيات سؤالا كان جاوس هو السباق للأجابه على السؤال
فيحرم بذلك زملائه في الصف من فرصه التفكير في الإجابة.


وفي أحد المرات سأل المدرس سؤالا صعبا…فأجاب عليه جاوس بشكل سريع …مما أغضب مدرسه!!… فأعطاه المدرس مسألة حسابية …وقال :
أوجد لي ناتج جمع الأعداد من 1 إلى100 طبعا كي يلهيه عن الدرس ويفسح المجال للآخرين.. بعد 5 دقائق بالتحديد قال جاوس بصوت منفعل: 5050 !!!!!!!!!


فصفعة المدرس على وجهه!!!!….وقال :
هل تمزح؟!أين حساباتك؟!!
قال جاوس: اكتشفت أن هناك علاقة بين 99 و 1 ومجموعها = 100 وأيضا 98 و 2 تساوي 100 و 97 و 3 تساوي 100 وهكذا الي 51 و 49 واكتشفت بأني حصلت علي 50 زوجا من الأعداد ! وبذلك ألفت قانونا عاما لحساب هذه المسألة
وهو n ( n+ 1) /2 و الناتج 5050 !!!
فاندهش المدرس من هذه العبقرية ولم يعلم انه صفع في تلك اللحظة العالم الكبير :

“كارل فريدريتش جاوس” …أحد أشهر ثلاثة علماء رياضيات في التاريخ
احياناً تكون جريمتك… انك الأذكى

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى خاص بجريدة الموجز العربي وهو محمي حسب حقوق النشر وقد يتعرض ناسخ المحتوى للمسائلة القانونية
إغلاق