غير مصنف

خبير اقتصادى : خطة التعايش مع الاجراءات الاحترازية طوق نجاة للاقتصاد لتسيير عجلة الانتاج وتقليل الخسائر

كتب.جاسر خميس

قال المهندس محمد عبدالعاطى ، خبير الاستثمار والتنمية الصناعية ، ان خطة التعايش مع أخذ الاحتياطات الاحترازية لمواجهة فيروس كورونا ، هو طوق نجاة للاقتصاد المصرى لتيسير عجلة الانتاج وتقليل الخسائر التى تكبدتها كافة القطاعات ، خاصة أن تداعيات كورونا كان لها أثرا سلبيا كبيرا خاصة بمصادر الدخل السياحى وتحويلات المصريين من الخارج ما ألحق ضررا كبيرا بمصادر العملة الاجنبية . أضاف عبدالعاطى ، أن تطبيق الدولة لخطة التعايش مع كورونا مع الالتزام بكافة الاجراءات الاحترازية يهدف لتقليل حجم الخسائر الاقتصادية التى يتعرض لها الاقتصاد ، موضحا أن تقسيم العمل الى ورادى فى الشركات والمصانع والتزام العمال والمواطنين فى المصالح الحكومية والمواصلات العامة بالكمامات والتباعد الاجتماعى يحافظ عليهم من أى مخاطر ويحقق مكاسب اقتصادية تقلل من الخسائر الاقتصادية بنسبة كبيرة . تابع عبدالعاطى ، أن دوران عجلة الانتاج لابد منه لتحسين المؤشرات الاقتصادية ، موضحا أن دول العالم بدأت تعيد الانشطة الاقتصادية للعمل لحين الوصول لمصل لعلاج الفيروس ، مشيرا الى أنه يمكن تخصيص أيام معينة للعمل فى بعض المصانع والمشروعات القومية وأيام أخرى لعمال أخرين لتقليل عدد العمال ، اضافة الى زيادة عدد ساعات العمل فى الأيام المقررة لتعويض النقص ، مشيرا الى أن الحكومة أنفقت 40 مليار جنيه من حزمة الـ 100 مليار جنيه التى أعلن عنها الرئيس السيسى فى مارس الماضى ، اضافة الى أن ايرادات الدولة فقدت 75 مليار جنيه الفترة الماضية بسبب تداعيات كورونا وفق تصريحات وزير المالية .

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى خاص بجريدة الموجز العربي وهو محمي حسب حقوق النشر وقد يتعرض ناسخ المحتوى للمسائلة القانونية
إغلاق