أهم الأخبارمحافظات مصر

السلاموني يوجه بتطوير العمل بالمحطات البحثية بالفيوم

متابعة – د.شاهي علي…الفيوم
بناء علي توجيهات السيد الاستاذ الدكتور خالد السلاموني رئيس الإدارة المركزية للمحطات بشأن تطوير العمل بالمحطات البحثيه وتعظيم الاستفادة من وحدة المساحة وتحقيق الربحيه الانتاجيه منها وزيادة الدخل للمزارعين تم اليوم بمحطة البحوث الزراعية بطامية بالفيوم استخدام البلانتر الهوائي في ميكنة زراعة القطن لتقليل التكاليف سواء في كمية التقاوي او العماله.

وفي سياق متصل استقبل السيد الاستاذ الدكتور سامح عبده مدير محطة البحوث الاقليميه بالفيوم بإستقبال السيد الاستاذ الدكتور ربيع مصطفى وكيل وزارة الزراعة بالفيوم والذي اثني علي مجهودات المحطه مقدما الدعم الكامل من المديرية واستعدادها لتذليل كافة العقبات أمام الباحثين

وذلك في اطار التنسيق والدعم من الاستاذ الدكتور خالد السلاموني رئيس الإدارة المركزية للمحطات
وايضا الحفاظ على بقاء المشروع قائمًا بما يحقق تنمية هذه الصناعة وفتح الأسواق العالمية أمام صادرات القطن المصري،

وأشار الدكتور ياسر منسي وكيل معهد القطن انه تم استنباط اصناف القطن الجديدة المتميزة في صفات المحصول والجودة مبكرة النضج موفرة لمياه الري حيث توفر ما لا يقل عن 20% من كميـة ميـاه الري وفترة بقاء المحصول في الأرض من 150 – 160 يوم من الزراعة بالتالي يمكن زراعة المحاصيل الشتوية عقب القطن دون تأخير .وأضاف أن هذه الأصناف هي (جيزة 94 وجيزة 95 وجيزة 96) وقد تم التوسع في زراعتها.

وأشار أيضا إلى أنه تم استنباط أصناف هجن جديدة مبشرة ومتميزة في صفات المحصول والجودة والتي تناسب الجني الآلي والزراعة الآلية مبكـرة النضـج توفر ميـاه الـري مثـل الهجيـن المبشـر
تم اختيار زراعة القطن جيزة 95 للتجربة بالفيوم الذي يتميز بالبياض والنعومة والجودة وطول التيلة

وذلك بحضور كلا من: المهندس محمد صلاح مدير عام بالزراعة الآلية والدكتور أحمد إبراهيم مدير محطة طامية
والدكتورة اماني صيام مسئول معمل الترايكو دراما والدكتورة نسرين فتحي معهد بحوث الأراضى والمياه والمهندس عزت قنديل مدير عام التعاون الزراعي بالفيوم والمهندس الفى كامل مدير الاداره الزراعية بطاميه والأستاذ حمدى عبدالقوي مدير إدارة شرق للزراعة الآلية والأستاذ ممدوح سعد مدير غرب الفيوم للزراعة الالية

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى خاص بجريدة الموجز العربي وهو محمي حسب حقوق النشر وقد يتعرض ناسخ المحتوى للمسائلة القانونية
إغلاق